نقل الأجنة في اليوم الخامس (البلاستوسيست)

نقل الأجنة في اليوم الخامس (البلاستوسيست)

اتاحت الان التكنولوجيا والمواد الحديثة للمزرعة، امكانية نقل الأجنة في اليوم الخامس (البلاستوسيست) وهي مرحلة ذات خاصية مميزة في مراحل نمو الجنين. غالبا ما يتم وصفها بأنها كتلة من الخلايا محيطة بتجويف مليء بالسائل (blastoceol). تظهر عادة هذه المرحلة تقريبا بعد التخصيب بخمسة ايام. مرحلة البلاستوسيست تكون سابقة لعملية الافقاس. لذلك، بعد وصول الجنين لمرحلة البلاستوسيست، يسقط عنه الجدار المحيط به، وهو ما يعرف بال(hatching)، وهو عبارة عن الشبكة البروتينية الخارجية، وبعد ذلك ينغرس في بطانة الرحم الداخلية.


 

الميزة الرئيسة لنقل البلاستوسيست هي اتاحة الفرصة لطبيب الاجنة مراقبة الاجنة فترة اطول من الزمن. ذلك يتيح عادة معلومات عن جودة الجنين، وامكانيته للاستمرار في النضوج. وبالاضافة الى ذلك، ساعدت عملية نقل البلاستوسيست بتقليص نسبة حدوث الحمل المتعدد. في الأغلب يتم نقل اثنان من البلاستوسيست، ونسبة نجاح الحمل يكون اعلى او قريبا لنجاح عملية نقل الجنين في مرحلة الثماني خلايا.


هذا النوع من النقل ينصح به للزوجين اللذين لم ينجحا بالحمل، او لمن يخشون الحمل بأعداد اكثر.